الخميس , 19 يوليو 2018
الرئيسية / قضايا ساخنة / (حوكمة المال) يقول مسؤولون بولاية جنوب كردفان بوجود عدد من المعوقات التي تواجه نظام الدفع الإلكتروني وحوسبة المرتبات في الولاية لكنهم يتعهدون بالسعي مع ديوان الحسابات القومي لمعالجتها

(حوكمة المال) يقول مسؤولون بولاية جنوب كردفان بوجود عدد من المعوقات التي تواجه نظام الدفع الإلكتروني وحوسبة المرتبات في الولاية لكنهم يتعهدون بالسعي مع ديوان الحسابات القومي لمعالجتها

كادوقلي – أماني خميس
يبدو السؤال الرئيس الذي يواجه الكثيرين هو ذلك المتعلق بالكيفية التي يمكن من خلالها إنجاز مشروع التحصيل الإلكتروني باعتباره إحدى الوسائل التي يمكن من خلالها الوصول إلى هدف الحكومة الإلكترونية هذا السؤال تزداد صعوبة الإجابة عليه حين يتعلق الأمر بهوامش البلاد البعيدة أو المناطق البعيدة عن (المركز).
المدير العام لوزارة المالية الصادق عمر حمدية الذي شكا من ضعف الشبكات وقلة عدد البنوك بولايته بجانب شح الصرافات الأمر الذي أدى إلى انتشار السيولة في أيدي المواطنين وأنك يمكن أن تجد مواطنا عاديا يحمل مليارا أو مليارين ويتجول بها في الطرقات. ومن لا يحملها يكتفي بأن يحفر لها في الأرض عميقاً ويقوم بدفنها.
هكذا تبدو الصورة في ولاية جنوب كردفان التي استقبلت الأسبوع الماضي وفداً يتعلق بضرورات تنفيذ إصلاح الدولة من خلال إقامة نظام محاسبي موحد يضمن الحفاظ على الموارد ويضع حداً للتجاوزات.
وقال مدير المالية بالولاية لدى لقائه وفد ديوان الحسابات القومي بمكتبه إن نظام الحوسبة جزء من مجموعة برامج التحصيل الإلكتروني وفي كل مرة يكتشف إشكاليات جديدة مشيرا إلى النظام المحاسبي الموحد وزاد: في ما يلي إنفاذ المشروع تعتبر هذه البرامج أحد موجهات إصلاح الدولة وتصب في الإصلاح المالي وأوضح التحديات التي تواجه الولاية من الشبكات وانتشار المصارف وبعض الأشياء المتعلقة بالمجتمع مثل إعادة الثقة وإقناعهم.. وطالب بوجود مراحل توعية متقدمة.. وقال: نحن في ما يلي الولاية مستعدين لإنفاذ المشروع رغم ظروف الولاية.. والتي وصفها بأنها تمر بظروف أمنية خاصة، وأضاف: خاصة في سبيل إنفاذ بعض المعلومات المتعلقة بالعمل، عموما النظام حقق أهداف ممتازة ضبط معاش الناس وتم قفل جزء من الحسابات. وقال إن الولاية ذهبت في حوسبة المرتبات وقد تكون غير مطابقة لنظام الدولة وطالبنا بوجود نظام خاص بجمهورية السودان.. وزاد: المشروع قومي ولدينا مشاكل في تحصيل الذهب وإيراداته لا تدخل في خزانة الدولة.
فيما أكدت جواهر بشير معتمدة شؤون الرئاسة مسؤولة ملف المعلومات بولاية جنوب كردفان على مجهود الولاية في هذا الاتجاه، وقالت: الدفع الإلكتروني سيفيد الولاية بصورة كبيرة وهو يسهل معاملاتنا خاصة في مجالاتنا المالية وفي مجال خدمات أخرى كثيرة يمكن للناس أن يستفيدوا منها، وأضافت: نحن كحكومة نسعى بكل مجهودنا للدعم هذا الاتجاه وبإمكاننا أن نسخرها لإنجاز هذا المشروع الحيوي، بالنسبة لها فإن هناك عدة معوقات تواجه تطبيقه على أرض الواقع وعلى رأس هذه المعوقات يأتي معوق الربط الشبكي، حيث تقول إن شبكات الاتصال تم تركيبها في مناطق قد لا تبدو مجدية اقتصاديا في حال مقارنتها بمناطق أخرى.. في كل الأحوال فإن السعي الجاد لإنجاز هذا الأمر من شأنه أن يفرز تداعيات. وكشفت جواهر أن حكومة الولاية سعت سعيا حثيثا في بعض الجوانب استكمالا لعمل الإيصال الإلكتروني بجانب عمل حوسبة المرتبات والذي صار بصورة ممتازة جدا. وكشفت عن اتجاه الولاية لحوسبة المعاشات، وأضافت: هذا كله يصب في جانب الدفع الإلكتروني وتسهيل المعاملات بصورة إلكترونية في الولاية بصفة عامة وأكدت دعم حكومة الولاية لهذا الاتجاه مما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة. وأشارت إلى سعيهم مع المركز القومي للمعلومات بوزارة الاتصالات لعمل تغطية شاملة.
وتعهد مدير ديوان الحسابات بولاية جنوب كردفان أحمد الطيب بتذليل كافة العقبات التي تواجه وفد الديوان الاتحادي وكشف لدى لقائه عطيات عبده عثمان رئيس لجنة إنفاذ الدفع الإلكتروني بولاية جنوب كردفان بقصر الضيافة يوم الاثنين الماضي، وكشف عن وجود 17 محلية بالولاية وقال: هناك محليات بعيدة عن كادوقلي، لافتا إلى تفهم مواطني الولاية لمشروعات الحكومة الإلكترونية والتعامل معها. مشيرا إلى وجود بعض المحليات البعيدة التي ليست بها تعاملات إلكترونية وهو أمر يمكن معالجته من خلال تجهيز مراكز في المدن الكبيرة بالولاية.
مسؤول ديوان الحسابات الذي زار ولاية جنوب كردفان أشار بشكل كبير إلى ضرورة تبني نظام الدفع الإلكتروني باعتباره هدفا ترفعه الدولة من أجل المحافظة على المكتسبات وتسهيل الإجراءات الخاصة به وأشاد بقرار تشكيل اللجنة والمهام والاختصاصات التي تدعو إلى مراجعة البيانات والخدمات بجانب مقارنة الحسابات البنكية مع كشف البنك والتأكد من إدخالها في النظام، وشدد على أهمية التدريب والتعامل مع الوحدات الاتحادية بالولايات وتنويرهم وتدريبهم على النظام بجانب تحديد أدوات وقنوات الدفع الإلكتروني المتاحة في الولاية مع رفع تصور بالإضافة إلى الوقوف على نظام حوسبة المرتبات بالولاية.

شاهد أيضاً

(أجندة السيسي) يصل الرئيس المصري اليوم الخرطوم في ظل تحولات عديدة في الإقليم، فأنظار تتجه الآن إلى الأمن في البحر الأحمر وسلام الجنوب، فيما لا يستبعد البعض أن ثمة ترابطاً بين كل ذلك والتقارب الإثيوبي الإريتري

القاهرة – صباح موسى تحط طائرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بأرض مطار الخرطوم على رأس …