الإثنين , 12 فبراير 2018
الرئيسية / تحقيقات / (ضغط عالٍ) ازدحام غير مسبوق تعاني منه صيدلية التأمين الصحي المركزية بشندي ما خلق كثيراً من المشكلات

(ضغط عالٍ) ازدحام غير مسبوق تعاني منه صيدلية التأمين الصحي المركزية بشندي ما خلق كثيراً من المشكلات

شندي ـ حسيبة سليمان
تعاني صيدلية التأمين الصحي المركزية بشندي من ازدحام غير مسبوق لكونها الصيدلية الوحيدة التي تتوفر بها معظم الأدوية داخل مظلة التأمين الصحي القومي حيث تغطي الصيدلية حاجة سكان شندي والمتمة من الأدوية لمن هم داخل مظلة التأمين الصحي ويوجد بها (80 %) من أدوية التأمين وبالرغم من ذلك فإن مساحة الصيدلية ضيقة لا تستوعب العدد الكبير من المرضى ما أحدث فوضى داخلها واحتكاكات بين المستفيدين.
الوقوف لساعات
أحد مواطني شندي قال لـ(اليوم التالى) إن صيدلية التأمين الصحي القومي المركزية تعاني من ازدحام غير مسبوق ما جعل الصيادلة يعاملون المرضى معاملة سيئة. وشكا المواطن من عدم توفر الأنسولين لمرضى السكري، وقال مواطن آخر إن المريض يكون مضطرا للوقوف لمدة ثلاث أو أربع ساعات حتى يتحصل على دواء من هذه الصيدلية وبعض المرضى لا يستطيعون الوقوف لمدة طويلة وأضاف: أحيانا تكون هناك أدوية خارج التأمين أو يضطر المريض للذهاب إلى صيدلية اخرى داخل المركز الصحي تكلفة الوصول لها هي نفس قيمة سعر الدواء، وطالب بتوفير عدد من صيدليات التأمين الصحي بالمحلية.. ويقول أحد الصيادلة بشندي إن هناك مراكز صحية توجد داخلها صيدليات تحت مظلة التأمين الصحي وإن هناك ضغط على صيدليات التأمين وخاصة على الصيدلية المركزية هذه لتوفر معظم الأدوية بها، ويؤكد أن هناك مشكلة شح في الأدوية بشندي لإحجام الشركات عن البيع للصيدليات حتى التجارية منها بسبب ارتفاع سعر دولار الدواء.
ازدحام غير مسبوق
يقول الصيدلي بصيدلية التأمين الصحي القومي المركزية بشندي (دكتور عمر صديق) إن هناك ازدحاما غير مسبوق بالصيدلية وأشار إلى أن مساحة الصيدلية (5×5) متر بها خمسة أفراد أربعة صيادلة إضافة لمحاسب واحد يتحصل المبالغ من المخدمين، وأكد صديق لـ(اليوم التالى) أن الصيدلية تغطي (75 %) من حاجة سكان شندي والمتمة، وأوضح أن الصيدلية تعاني من مشكلات عديدة من ضيق مساحتها ما سبب احتكاكات ومشاكل بين المرضى لضيق المكان وعدم وجود فواصل بين النساء والرجال الذين يقفون جميعهم في مساحة (ثلاثة أمتار في متر ونصف) وأكد أن كثيرا من المواطنين تعرضوا لعمليات سرقة جراء الازدحام وضيق المساحة وحدث احتكاك كثير بين المرضى..
“80 %” من الأدوية
وقال عمر إن (65 – 70 %) من سكان شندي تحت مظلة التأمين ما يجعل هناك حاجة ماسة لإضافة صيدليات اخرى لأن الصيدلية المركزية هذه بها (80 %) من الأدوية وتستقبل الصيدلية كل الأدوية المنقذة للحياة.
وقال صديق إن هناك مرضى لا يرغبون في الوقوف في الصف، وأضاف أنه قبل عدة أيام حدثت مشكلة بالصيدلية وصلت إلى النيابة عندما رفض أحدهم الوقوف في الصف وقام بتهشيم الصيدلية، وطالب صديق بتوسيع مساحة الصيدلية وإحضار فرد من الأمن لتنظيم دخول المرضى للصيدلية.
إغماء الصيدلي
وقال مواطن آخر إن أحد الصيادلة أصيب بإغماء لضيق المكان ولعدم وجود تهوية كافية بالصيدلية وطالب بإيجاد تنظيم للمرضى بالصيدلية بأن تكون بها مظلة في الخارج يقف تحتها المرضى حتى ينتظروا فرصتهم للحصول على الدواء.

شاهد أيضاً

“مستقبل اتفاق الشرق” تترقب الأوساط السياسية والأكاديمية حدثاً هاماً عندما يقدم الأستاذ علي عثمان محمد طه تجربة اتفاق سلام شرق السودان بجامعة القضارف، وللإجابة أيضاً على أسئلة التوتر في الإقليم مؤخراً..

القضارف – حسن محمد علي عندما تقرأون في هذه السطور احتفالية لجامعة القضارف بيوبيلها الفضي، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *