الجمعة , 22 سبتمبر 2017

اندياح

اندياح

وداعًا روضتي الغناء!

قبل نحو أربع سنوات من الآن بدأنا نؤسس لهذا الصرح الشامخ المعروف بصحيفة (اليوم التالي) والذي هو في حقيقته أكثر من مجرد صحيفة! كنا ثلة قليلة مؤمنة أشد الإيمان بهذه التجربة الرائدة يملؤنا الحماس والحب الكبير.. دافعنا الأساسي كان الرغبة الأكيدة في إحداث نقلة نوعية في عالم الصحافة السودانية وكسب …

أكمل القراءة »

ثقافة.. نظافة.. لطافة!!

(حين تبسم لك الأقدار.. تسمح لك بزيارة مدينة الأبيض).. هكذا ببساطة، سأحرص على أن تكون هذه العبارة واحدة من الأقوال المأثورة التي سأكتب عبرها تاريخي المتواضع! ويا لحظي السعيد الذي حملني نحو (عروس الرمال) أكثر من مرة وأنا ألتحف ثوب شاعريتي المتواضعة لأشارك في محافلها الثقافية الباذخة المزدحمة بالعارفين والمتبحرين …

أكمل القراءة »

تحية لشمال كردفان

سلام لي كردفان… أرض الرمال والخضرة بلد أهلي الكرام…. الخيرها جوه وبره في السودان عموم…. ليك سيرة دايماً عطرة يدوم خيركم يزيد…. وأعلنتو ليهو النفرة… *** سلام بلد الحراز…. فيك الخريف طربان ومناخك عجيب…. غيمة ورذاذ وأمان جيناك من بعيد…. شايلين حروف وحنان ولقينا الجمال…. في المبنى والإنسان *** سلام …

أكمل القراءة »

جناح البعوضة!

تنتابني بين الحين والآخر نوبات متواترة من الضيق والكدر لأسباب متباينة بعضها معنوي والآخر مادي! تجدوني دون تعمد مني أصحو مبتئسة حزينة.. وأتحرك في جنبات المنزل صامتة مكفهرة.. أشعر بأن الحياة على رحابتها تضيق بوجودي.. ويطبق شعور مقيت بالملل على صدري. في تلك الحالة.. يتجنبني أبنائي.. ويكتفي زوجي بمراقبتي في …

أكمل القراءة »

ادعاء!!

وتظل المكابرة مرادفاً حميداً للكبرياء.. تدعيه النساء ولكن لا يبرعن أبداً في ممارسته.. تلازمهن صفة التمنُّع وهن راغبات.. وأنا منهن!! فلماذا تصدق أنني من الجدية بمكان وأنا أجاهر بإعلان قرارات الهجر التعسفي المبرر؟! نعم.. لدي أسبابي المقنعة والمتواترة التي تجعل المنطق يشير بوضوح لضرورة التنحي عن منصبي الأثير، ومبارحة مقعدي …

أكمل القراءة »

ولو بعد حين !

حين ثارت الدنيا في وجه شركة (كمون) لأسباب مغرضة قبل زمن، كنت واثقة تمام الثقة من أن الله سينصفهم وستتضح كل الحقائق عياناً (بياناً)، ويحيق المكر السيء بأهله ولو بعد حين، وهو ما حدث الآن والحمد لله. وكانت أسماء بعينها قد مضت في محاولاتها الحقيرة للنيل من هذه الشركة الرائدة …

أكمل القراءة »

الرجل الأبيض المتعرق!

والحكاية القديمة تتحدث عن ذات الرداء الأحمر الصغيرة التي أسلمها حُسن ظنها لمكر الذئب الحقير حينما كانت تسعى لرعاية جدتها.. والحكايات الحديثة اليومية تقابلنا على قارعة الطريق ونحن نركض في كل اتجاه وراء تفاصيلنا الحياواتية، فيصادفنا ذو الرداء الأبيض المتصبب عرقاً وقوفاً تحت هجير الشمس دون كلل، سعياً لتأمين سلامتنا …

أكمل القراءة »

أكثر من مجرد صندوق !!

بنحو (159) داخلية لسكن الطلاب الجامعيين تنتشر على امتداد البلاد وتستوعب حوالى (160) ألف طالب وطالبة من رعاياه، يحتفي (الصندوق القومي لرعاية الطلاب) بيوبيله الفضي ومرور (25) عاماً في خدمة هذه الشريحة الهامة جداً، تنقل خلالها بين العديد من المراحل، وأحرز الكثير من الإنجازات التي تشير بوضوح لكونه الآن أكثر …

أكمل القراءة »

أغاني وتهاني!

أما الأغاني فنعني بها النسخة الجديدة من البرنامج الأشهر للقناة الأجمل (النيل الأزرق)، الذي ينافس نفسه عاماً تلو عام دون أن يفقد شعبيته الكبيرة مهما ناوشته الأقلام والأصوات.. وأما التهاني فأبذلها اليوم كاملة غير منقوصة مصحوبة بخالص المودة والتقدير للطاقم الكبير الذي يقف وراء هذا البرنامج، لما رأيته عليه من …

أكمل القراءة »

مرحلة!

البعض يتعاطى معنا في خضم الحياة على أننا مجرد مرحلة أو خطوة أو نزوة أو حتى عتبة في سلم الأيام! وفي الغالب نحن لا ندرك ذلك إلا في وقت متأخر جدا من عمر ولعنا به.. وبعد أن نكون قد اعتنقناه واعتدنا على وجوده فعليا وعلقنا أحلامنا على مشجب وجوده في …

أكمل القراءة »