الإثنين , 16 يوليو 2018
الرئيسية / الأعمدة / ملاذات آمنه

ملاذات آمنه

ملاذات آمنه

سلسل (طفلة المطار).. ومواسم العودة القسرية !!

لا أستطيع أن أفصل بين (الحالة النفسية)، لبعض المغتربين، وبين ما يصدرون من بيانات اتهام تضع بلدا وشعبا بأكمله تحت (دائرة التخوين والسرقة) !! حكاية تصلح لها تراجيديا، (كلكم ينكر فمن سرق المصحف)، وفي حالتنا هذه من سرق (سلسل الطفلة) في مطار الخرطوم، فقيل إن الطفلة قد شوهدت بكامل زينتها …

أكمل القراءة »

لبنان بلا النهار.. والخرطوم بلا الصحافة ..

مهنة الصحافة الورقية، أصبحت الأرض تهتز تحت وقع مطابعها، والظروف والأقدار تمضي لغير صالحها، بحيث أضحت الصحف من السلع غير المرغوبة، والتي لا تحظى بإقبال من جمهور المستهلكين. وذلك لعدة أسباب، أولها ارتفاع تكلفة مدخلات هذه الصناعة، إذ أن أحبارها وأوراقها وقطع غيار مطابعها تجلب بالعملات الصعبة.. وثانيها، وهذا هو …

أكمل القراءة »

ياسر يوسف ..كم فتى بدنقلا يشبه حمزة

مع وصول الدكتور البيطري عبدالرحمن الخضر، وزير الزراعة الأسبق بالولاية الشمالية، وإلى ولاية القضارف، ولاية الزراعة الكبرى في البلاد و.. و… مع وصوله إلى سفح جبل البركل ذات (وثبة أثرية سياحية ثقافية)، وصلت بالتزامن فاتورة (قاصمة الظهر الاقتصادي)، فاتورة استيراد القمح والدقيق إلى ما يقارب الملياري دولار في العام.. يومها …

أكمل القراءة »

باقان في الخرطوم..

“لا تبصق في البئر قد تحتاج يوما الشرب منها” عند نشر هذا المقال، وحسبما تكدت بعض الأنباء، يكون قد حل بين ظهرانينا السيد باقان أموم، وذلك في إطار استكمال عملية (سلام الخرطوم) التي يضطلع بها فخامة الرئيس البشير، تحت بصر وانفعال ودعوات الشعب السوداني.. قبل الشعب الجنوبي. لا يعد السيد …

أكمل القراءة »

نقرأه مع شيخ الزبير.. إسلاميون فاسدون وراء القضبان !!

في أخبار الأمس، أحد البرلمانيين يمول إحدى الصحف بمينشيت ضخم، احتفلت به الصحيفة وجعلته من بين خطوطها الرئيسية.. وحق لها من منظور (شباك مهني) أن تحتفل به.. الخبر يقول، حسب الصحيفة والبرلماني، “قيادات من الإسلاميين داخل السجون بسبب جرائم الفساد”. وأتصور أن هذا الخبر الذي جيء به في سياق إدانة …

أكمل القراءة »

صاحب الذكرى المنسية !!

كنت ذات لقاء إذاعي أجري لقاءً توثيقياً مع الراحل الفريق الفاتح عبدالمطلب، فسألته، فيما سألته، أين كنت فجر ثلاثين يونيو 1989.. فقال: كنت ضمن متحرك (الوطن الواحد) المرتكز بفي مدينة واو في طريقه جنوبا، وتصادف وجود ثلاث مجموعات عسكرية في المدينة، فبالإضافة إلى متحرك الوطن الواحد، هنالك المنطقة العسكرية، ثم …

أكمل القراءة »

إمامنا فنان !!

أستخدم هذا العنوان للمرة الثانية، بحيث لا أجد أوفق منه في تجسيد وتوصيف أدبيات، ومعالجة أطروحات خطب جمعة أمامنا وخطيب مسجدنا الأخ الأستاذ التشكيلي عبدالمنعم الزين …. فالأستاذ الخطيب عبدالمنعم لم يتخرج في كليات الدعوة والفقه والشريعة والقانون، وهو بالكاد خريج (كلية الفنون الجميلة).. والذين يشدون الرحال إلى خطبه، يتمنون …

أكمل القراءة »

إلى سعادة الفريق الأغبش.. مع الاحترام والتقدير

أحتاج أن أقدم بين يدي نجوى مقالي هذا (صدقة) حزمة مسوغات، كونه يحوي عملاً طيباً ذا صلة بإدارة التوجية المعنوي… على أن الأمر هنا يحتمل ثقافة (الاقتراب والتصوير) من جهتين اثنتين، الأولى، أن المشروع موضوع المقال يخص بيتا من بيوت الله، تضطلع بعملية تشييده، مأجورة مشكورة، الإدارة العامة للتوجيه المعنوي.. …

أكمل القراءة »

الخرطوم جوبا.. النيل والنفط والدم والتاريخ

قيل إن الاتحاد السوفيتي كلما حاول الذهاب باتجاه أوروبا، وجد نفسه يدور في فلك قارة آسيا… وكذلك كلما حاولت دولة الجنوب السوداني ومواطنوها التوجه إلى أديس ونيروبي وكمبالا، وجدوا أنفسهم يزحفون شمالا باتجاه الخرطوم.. الآن الآن.. يدرك الإخوة الجنوبيون بكل إثنياتهم القديمة وأشواقهم الجديدة، أن حلولهم هنا في هذه الدولة …

أكمل القراءة »

لكم اللحم والذهب.. ولنا العظم والسيانيد القاتل

(1) ضجت منصات التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، بحادثة تسرب (براميل مادة السيانيد القاتلة) وسط الأهالي بمنطقة الباوقة، بحيث بدا أن أحدهم قام ببيعها وتوزيعها على الأهالي، ويحمد للسلطات الصحية بالولاية والمحلية سرعة تحركها باتجاه الحدث، ومن ثم وضع يديها على الجاني وبراميله الفارغة وبضاعته القاتلة و.. و.. (2) وتعد …

أكمل القراءة »